مزيد من الصور

القمص مكارى عبدالله

ولد اديب عبدالله فضل الله فى يوم 22 سبتمبر سنة 1928 ، وقد حصل على بكالريوس علوم رياضيات من جامعة القاهره سنة 1949 ثم حصل على ماجستير الرياضيات من جامعة عين شمس سنة 1956 ثم درجة الدكتوراه سنة 1962 من جامعة جوتنجن بالمانيا الغربيه .

عين مدرساً بالثانوى سنة 1949 واستمر بالتدريس فى هذه المرحله حتى عام 1959 ثم سافر فى بعثه الى المانيا الغربيه حتى عام 1962 ، ثم عين بكليه العلوم جامعة القاهره سنة 1963 ، واصبح استاذ بها منذ عام 1973 وحتى الان .

اختير رئيساً لقسم الرياضيات بالجامعه من عام 1976 وحتى عام 1980 .

تمت سيامته كاهناً على مذبح كنيسة الملاك ميخائيل بطوسون عام 1970 تقدم على اثرها باستقالته الى ادارة الجامعه الا ان الاستقاله رفضت ووافقت الاداره على استمراره بالتدريس مرتدياً زى الكهنوت .

وفى نفس العام 1970 منحته الدوله تقديراً لجهوده العلميه جائزة الدوله التشجيعيه ووسام العلوم والفنون من الطبقه الاولى وقد تسلم جائزته وهو مرتدى زيه الكهنوتى .

وفى عام 1972 سافر الى فرنسا بمنحه مشتركه مقدمه من الحكومتين المصريه والفرنسيه لمدة عام ، وكانت فرصه لجمع شمل اولادنا المصريين القباط فى فرنسا ، وتكوين نواة الكنيسه القبطيه فى فرنسا ، وقد تم الاتصال الودى بالكنيسه الكاثوليكيه فسمحت باستخدام كنيسه صغيره ملحقه بكنيسة سان جيرمان فى وسط باريس حيث اقيمت بها جميع طقوس العباده فى اسبوع الالام ولا تزال مقراً للكنيسه القبطيه فى فرنسا حتى الان .
مزيد من الصور